أسباب ورم الدماغ عديدة .. أبرزها الوراثة من العائلة


#قلبك_متي_يشعر_بسعاده #المعلم_اسلام_فلورز #محمد_بن_زايد #كينيا
#غزه_تقاوم Me vs Me جود لاك

#HipWithMamamoo #ThursdayMotivation #ThingsIdLikeToGetBack #CombineCelebsAndTV
#CongratulationsEricNam Pizzazz Friday Eve
16


ورم المخ عبارة عن كتلة فى الدماغ تحدث عندما تنقسم الخلايا وتنمو بطريقة لا يمكن التحكم فيها، وهناك أكثر من 130 من أورام الدماغ والعمود الفقرى الأولية المختلفة، فى هذا التقرير نتعرف على أسباب ورم الدماغ، وفقاً لموقع thebraintumourcharity.

اسباب ورم الدماغ
اسباب ورم الدماغ


 


أسباب ورم الدماغ

 


هناك عوامل خطر تسبب ورم الدماغ أو المخ وتشمل:


الوراثة


وفقًا لأبحاث السرطان فى المملكة المتحدة، يُعتقد أن الوراثة تمثل نسبة صغيرة جدًا من أورام المخ، حيث قد ينتقل إليك جين من أحد الوالدين، مما يجعل الخلايا أكثر عرضة لخطأ عند تقسيم الجينات ونسخها، نظرًا لحدوث خطأ فى أحد الجينات المشاركة فى نمو الخلايا، وهو ما يمنحك خطرًا أعلى قليلاً من الإصابة بورم فى المخ، لكن هذا لا يعني أنك سوف تصاب حتماً بورم فى المخ.


وبالتالى، قد تؤثر العوامل التالية على خطر إصابتك بورم فى المخ:


– إذا كان أحد أفراد العائلة المباشرين (أحد الوالدين أو الأخوة) مصابًا بورم فى الجهاز العصبى المركزى، فقد يكون لديك فرصة أعلى قليلاً لتطوير ورم فى المخ، على الرغم من أنه من المهم التأكيد على أن الخطر لا يزال منخفضًا جدًا.


-إذا كنت تعانى من أحد الحالات الوراثية النادرة نسبياً، تزداد خطورة إصابتك بورم فى المخ، ومن هذه الحالات: الورم الليفى العصبى، متلازمة تيرنر، متلازمة توركوت، متلازمة جورلين.

اسباب ورم الدماغ 1
اسباب ورم الدماغ 


 


زيادة الوزن أو السمنة


يعتقد أن حوالى 2 ٪ من أورام المخ سببها السمنة، يوجد الآن دليل على أن النساء اللائى يعانين من زيادة الوزن أو السمنة لديهن خطر متزايد للإصابة بنوع من ورم فى المخ يسمى الورم السحائى.


وهناك أيضًا بعض الأدلة على أن الأطفال المولودين الذين يزيد وزنهم عن 4 كجم معرضون بشكل أكبر لخطر الإصابة بأنواع من أورام المخ تسمى الأورام النجمية أو الأورام الجنينية.

اسباب ورم الدماغ 3
 ورم الدماغ 


 


التعرض للآشعة السينية أو المقطعية أو العلاج الإشعاعى

 


يُعتقد أن حوالي 1٪ من أورام المخ ناتجة عن الإشعاعات المؤينة، تشمل الإشعاعات المؤينة الأشعة السينية وأشعة جاما، كتلك المستخدمة فى الأشعة السينية أو الأشعة المقطعية أو العلاج الإشعاعى.


ونعلم أن الإشعاعات المؤينة تزيد من خطر حدوث أى ورم، وبالتالى فإن خطر الإصابة بورم سرطانى أو حميد أعلى إذا كنت قد تلقيت العلاج الإشعاعى فى الرأس كطفل، خاصة قبل سن الخامسة.