باحثون يخططون لإنشاء خريطة 3D للعالم بأكمله قبل تأثيرات تغير المناخ


#قلبك_متي_يشعر_بسعاده #المعلم_اسلام_فلورز #محمد_بن_زايد #كينيا
#غزه_تقاوم Me vs Me جود لاك

#HipWithMamamoo #ThursdayMotivation #ThingsIdLikeToGetBack #CombineCelebsAndTV
#CongratulationsEricNam Pizzazz Friday Eve
15


تتغير الأرض بسبب ما يحدث عليها من تأثيرات تغير المناخ المختلفة، والتى تؤدى لاختلافات سريعة فيما نعرف عليه عالمنا، ولعل من بين ذلك احتراق مساحات شاسعة من الغابات وذوبان الأنهار الجليدية، وهذا الأمر يقلق بعض العلماء، فكلما تغيرت سرعة الأرض فى التغيير، يقل الوقت المتاح للتعلم من الماضي وفهم ألغازه.


 


ووفقًا لما ذكره موقع “space” الأمريكي، اقترح باحثان مؤخرًا طريقة للحفاظ على سجل كوكبنا في حالته الحالية قبل أن يتغير، وذلك من خلال استخدام الليزر لإنشاء خريطة ثلاثية الأبعاد عالية الدقة للعالم بأكمله.


 


وتتمثل هذه الفكرة فى مهمة مشروع جديد لا يهدف للربح يسمى The Earth Archive، والذي يتزعمه عالم الآثار كريس فيشر والعالم الجغرافي ستيف ليسز، وكلاهما من جامعة ولاية كولورادو.


 


وقال فيشر في وقت سابق من هذا العام: “تهدد أزمة المناخ بتدمير تراثنا الثقافي والإيكولوجي خلال عقود”، متسائلا:”كيف يمكننا توثيق كل شيء قبل فوات الأوان؟”


 


وقال فيشر إن الإجابة هي الكشف عن هى طريقة ليدار، وهي طريقة للمسح عن بعد للمناظر الطبيعية مع شبكة كثيفة من أشعة الليزر، والتى يمكن من خلالها إنشاء خرائط ثلاثية الأبعاد عالية الدقة لمنطقة معينة، لتصبح عبارة عن بعض الميزات الرقمية التي قد تخفي أسرار يصعب رؤيتها بالقرب من سطح الأرض.


 


وأصبحت هذه التقنية أكثر بروزًا في المسوحات الأثرية في العقد الماضي، حيث ساعدت الباحثين على اكتشاف المدن المفقودة في مناطق الغابات الكثيفة في أفريقيا وأمريكا الجنوبية، والطرق المدفونة في روما القديمة ومناظر المدينة غير المكتشفة سابقًا في كمبوديا.