تعرف على حالة “الأهبة النزفية” وأعراضها


#يومنا_احلي_مع_يونس #اقاله_وزير_الرياضه_الزملكاوي #حق_محمود_لازم_يرجع #لو_رجاله_انسحبوا
#munliv مانشستر يونايتد united

#WatchmenHBO Wentz #Tornado Pierre Delecto
#WeDemBoyz #ATEEZx82 #LauvLive
7


حالة الأهبة النزفية تعنى الميل إلى النزيف أو الكدمة بسهولة، وتحدث معظم اضطرابات النزيف عندما لا يتجلط الدم بشكل صحيح، وتختلف أسباب النزيف والكدمات على نطاق واسع فقد تكون استجابة طبيعية للإصابة أو اضطراب وراثى.


ووفقا لموقع “healthline” قد تحدث حالات النزيف أيضا كرد على بعض الأدوية أو وجود تشوهات فى الأوعية الدموية أو النسيج الضام، أو الإصابة بمرض حاد مثل سرطان الدم.


والأعراض العامة للأهبة النزفية هى:



سهولة الكدمات.


نزيف اللثة.


نزيف فى الأنف غير مفسر.


نزيف الحيض الثقيل والمطول.


نزيف حاد بعد الجراحة.


نزيف حاد بعد جروح صغيرة أو سحب دم أو لقاحات.


نزيف مفرط بعد عمل الأسنان.


نزيف من المستقيم.


دم فى البراز.


دم فى البول.


دم فى القىء.


وتشمل الأعراض المحددة الأخرى ما يلى:

 


بيتيشيا


وهى نقاط حمراء صغيرة ومسطحة تشبه الطفح تحت الجلد، وغالبًا ما تكون على الساقين السفلية.


 


فرفرية


وهى كدمات صغيرة حمراء أو أرجوانية أو بنية اللون يمكن أن تكون جافة تظهر فقط فى الجلد أو يمكن أن تكون رطبة، تظهر فى الأغشية المخاطية، وقد يشير النوع الرطب من الفرفرية إلى انخفاض عدد الصفائح الدموية.


وقد يترافق نزيف الجهاز الهضمى مع متلازمة فون ويلبراند المكتسبة.


 


ما السبب فى الإصابة بحالة الأهبة النزفية:


الأسباب الأكثر شيوعًا لهذه الحالة هى اضطرابات الصفائح الدموية، التى يتم اكتسابها وليست موروثة، والصفائح الدموية هى أجزاء من خلايا نخاع العظام الكبيرة التى تساعد على تخثر الدم.


 


الهموفيليا


أكثر أمراض النزف الوراثى المعروفة، لكنها ليست الأكثر شيوعًا.


 


مرض فون ويلبراند


مرض فون ويلبراند هو اضطراب النزف الوراثى الأكثر شيوعًا ونقص بروتين فون ويلبراند فى الدم يمنعه من التخثر بشكل صحيح.