أناقة مستدامة على الطريقة الإيطالية من أسبوع ميلانو


#المعيز #OneDirection2020 #المعلم_والصعيدي_فلورز #اكثروا_من_الاستغفار
Nana Addo #وحشتنا_لمه_الصحاب النهارده الجمعه

#OneDirection2020 Bill O'Brien Cooks Hopkins
#Station19 #kayzounleashed #freecodefridaycontest
37


تشكل الأناقة المستدامة موضوع الساعة في شهر الموضة الذي انتقلت فعالياته مؤخراً إلى محطته الثالثة في مدينة ميلانو. ويبدو أن المصممة الإيطالية ألبيرتا فيرّيتي كانت سباقة في الاهتمام بموضوع التخفيف من المخاطر البيئية المرافقة لصناعة الموضة. وقد اتخذت خطوات عملية في هذا المجال من خلال تنفيذ تشكيلة أزيائها الجديدة لخريف وشتاء 2020.

سمات ثلاث اختصرت هذه المجموعة التي تألفت من حوالي 50 إطلالة: أزياء يومية، خياطة متقنة، وأنوثة فائقة. وهي ركزت على القصات الأنثوية التي تعود إلينا من زمن ثمانينيات القرن الماضي.

تخلت المصممة ألبيرتا فيرّيتي جزئياً عن لقبها كملكة الرومانسية في هذه المجموعة. وقد رأيناها تقدم أسلوباً عملياً وفعالاً يلامس الجرأة من مفهوم مختلف عن معناها التقليدي. افتُتح العرض بسروال وسترة من الجلد الأسود تميزا بالحجم الواسع، الكمّين المنتفخين، الحزام الذي يحدد الخصر، الياقة التي تزينها الكشاكش، الحذاء العالي الساق، والقفازين الطويلين. وهي تفاصيل رأيناها تتكرر في العديد من إطلالات هذا العرض.

شكّل السروال القطعة الأبرز في هذه المجموعة، إذ ظهر في قسم كبير من الإطلالات وترافق مع سترات متنوعة من حيث التصميم، معاطف، كنزات، وقمصان تزينها الكشاكش. العنصر الثاني الذي تكرر ظهوره بشكل كبير في هذه المجموعة هو طبقات الكشاكش المكسرة التي حولت امرأة ألبيرتا فيرّيتي إلى زهرة تتفتح في عز الخريف.

برعت فيرّيتي في اختيار ألوان عصرية للموسم الجديد، ورغم كون اللونين الأسود والرمادي هما الطاغيان على هذه المجموعة إلا أنها استعانت أيضاً بخلطات لونية لافتة أبرزها الزهري مع الليلكي والبرتقالي، بالإضافة إلى الفضي والأزرق الكلاسيكي الذي تم اختياره كلون رسمي للعام 2020.

تكرر ظهور الجامبسوت بعدة إطلالات في هذه المجموعة، كما تضمنت في قسمها الأخير مجموعة من أثواب السهرة التي دخلت عليها الكشاكش، والريش، والشراريب فتميزت بأناقة لافتة.