الأربعاء ٢١ - أكتوبر - ٢٠٢٠
الرئيسية أخبار العالم اليمن.. نقل مقر أكبر جامعة أهلية من صنعاء بسبب تعسفات الحوثي

اليمن.. نقل مقر أكبر جامعة أهلية من صنعاء بسبب تعسفات الحوثي


#نرفض_التاجيل_يامرتضي #التاجيل_مرفوض_يا_مرتضي راشفورد #بلحه
#الامطار_الغزيره بيكيه ابراهيم حسن

#TheBachelorette #WorldSeries Clare Tory
Kershaw Bellinger Glasnow
37

المصدر: العربية. نت – أوسان سالم 

أعلنت أقدم وأكبر الجامعات الأهلية في اليمن، اليوم الأحد، نقل مقرها الرئيس إلى العاصمة المؤقتة عدن، على خلفية إجراءات تعسفية من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية، التي تسيطر على مقرها في صنعاء منذ مطلع العام.

وأقرت جامعة العلوم والتكنولوجيا، نقل مقرها الرئيس من صنعاء إلى عدن، على خلفية إجراءات تعسفية ومخالفات إدارية وقانونية من جانب ميليشيا الحوثي.

وأشارت الجامعة في بيان، أن سلطة الحوثيين في صنعاء، استحوذت على مقر الجامعة، وأوكلت إدارة شؤونها ومشفاها الجامعي إلى أفراد في الحراسة القضائية ومعاونيهم، كما اعتقلت رئيس الجامعة وفرضت رئيسا آخر بديلاً عنه “بما لا يتفق مع الأنظمة والقوانين المنظمة لحقوق المساهمين وأنظمة الجامعات، وإحداث تغييرات في سير العملية التعليمية والإدارية في الجامعة مما أربك النظام الأكاديمي والإداري وأثر على جودة الأداء وسمعة الجامعة في الداخل والخارج”.

ووفقا للبيان فإن الجامعة قامت بموجب طلب الجهات الرسمية المعنية بنقل مركزها إلى عدن وذلك وفقاً للإجراءات النظامية والقانونية لهذه العملية”.

وحسب البيان فإن المركز الرئيس في “عدن” جاهز لمزاولة أعماله اعتباراً من شهر أكتوبر المقبل.

وأواخر الشهر الماضي، أعلنت الجامعة، إخلاء مسؤوليتها عن كافة إجراءات ونتائج العملية التعليمية التي تتم في صنعاء وإب والحديدة وتعز الحوبان، اعتباراً من العام الجامعي الجاري 2020-2021م”.

ومنذ منتصف يناير الماضي تسيطر ميليشيا الحوثي على جامعة العلوم والتكنولوجيا (أكبر جامعة أهلية في اليمن)، واعتقلت رئيس الجامعة حميد عقلان وعينت خلفًا له أحد مسؤولي الجماعة ويدعى عادل المتوكل.

وتعد جامعة العلوم والتكنولوجيا التي تعود ملكيتها لمستثمرين ومؤسسات يمنية، هي الجامعة الأهلية الأقدم والأكبر في اليمن وتعمل منذ العام 1992م وتخرج منها آلاف الطلبة اليمنيين والعرب في مختلف التخصصات العلمية.

وظلت الجامعة، تخضع للابتزاز والاستيلاء على جزء من مواردها منذ سيطرة الحوثيين على صنعاء، قبل أن يتم الاستيلاء عليها بشكل كلي.