الأحد ٢٧ - سبتمبر - ٢٠٢٠
الرئيسية أخبار العالم موظفو قطاع الصحة في تركيا يطالبون بحلول لمشاكلهم

موظفو قطاع الصحة في تركيا يطالبون بحلول لمشاكلهم


#نزله_السمان_فضحت_الخرفان الكابل العمومي بنزيما #جمهور_الاهلي_سندك_ياخطيب
#مليون_تحيه_للجلابيه الريال راموس

Mike Leach Texas Tech #HookEm #FreeRTX3080
#HailState #UFC253 Waddle
0

المصدر: دبي – العربية.نت

طالبت نقابة عمال الخدمات الصحية والاجتماعية في العاصمة التركية أنقرة، السلطات التركية، بإيجاد حلول للمشاكل التي يواجهها العاملون في قطاع الصحة، في مستشفيات العاصمة، والمجمعات الصحية الكبيرة، التي تم بناؤها في شراكة بين القطاعين العام والخاص.

وبحسب منظمات طبية، أصبحت أنقرة أحد مراكز تفشي وباء كورونا المستجد، وباتت تعاني من نقص في أسرة المستشفيات، بعكس ماتقوله وزارة الصحة، التي نفت مراراً هذه المزاعم، بينما تشكك منظمات ونقابات الأطباء، والعاملين في قطاع الصحة في الأرقام الرسمية.

وقالت نقابة عمال الخدمات الصحية والاجتماعية في أنقرة إنه “وسط طفرة الوباء الجديدة، لا يتم اختبار العاملين في قطاع الصحة، بشكل منتظم، فضلاً عن إجبارهم على العمل حتى لو أصيبوا”.

وأضافت النقابة: “يُجبر العاملون الصحيون الذين كانوا على اتصال بالمرضى، على العمل باستخدام قناعين، إذا لم تكن هناك نتائج إيجابية في اختباراتهم التي تجريها الوزارة، وفي الفترة من اليوم الخامس حتى اليوم السابع، يتم استدعاء العاملين الصحيين الذين تم تشخيص إصابتهم بالوباء، شفهياً، للعمل”.

وأوضحت النقابة، في بيان لها، أنه “نظراً لعدم كفاية عدد العاملين الصحيين، يزداد عبء العمل على العاملين الصحيين، وبدلاً من توظيف عدد كافٍ من العاملين الصحيين، يتم تعيين عاملين صحيين من مستشفيات مختلفة في المحافظة”.

ولفتت إلى أنّ “العاملين الصحيين لا يحصلون على حافلات خاصة، ويستخدمون وسائل النقل العام، مما يزيد من خطر العدوى”.

وأشار البيان إلى أنَّ “الشركات لا تقدم معدات الحماية اللازمة، والمؤهلة للعمال المتعاقدين، يتم تغيير مكان عملهم كل 15 يوماً”.

وأوضحت النقابة أن “جميع القرارات في المشافي، بما في ذلك التعيينات، تتم بدون شفافية وجدارة، وأولئك الذين يعترضون، يتعرضون لمضايقات منهجية”.