ننشر فيلم شريك الجسد الفائز بجائزة صحافة الفيديو بنقابة الصحفيين


#المعيز #onedirection2020 #اكثروا_من_الاستغفار #المعلم_والصعيدي_فلورز
النهارده الجمعه Nana Addo #حمزه_نمره

#OneDirection2020 #Station19 Alexis Texas #kayzounleashed
Bill O'Brien Hopkins #Brooklyn99
31


حصلت الزميلة نهير عبد النبى على المركز الثاني في جائزة صحافة الفيديو لنقابة الصحفيين، عن موضوعها “شريك الجسد”  فيلم من إنتاج “اليوم السابع”  والذي حقق أعلى نسبة مشاهدة عبر “فيس بوك”.



شريك الجسد  يروى قصة زوج قرر إهداء زوجته 60% من كبده بعيد الحب المصرى، وفقد 30 كيلو فى شهرين لإجراء العملية، وذلك تعبيرًا منه عن حبه لها، وليصبح المتبرع والحبيب.

شريك الجسد
شريك الجسد


 


بعد 7 سنوات من زواج رشا ورامز، أصيبت الزوجة بفشل حاد فى الكبد ولا يوجد أى حل سوى زراعة الكبد، فلم يتردد زوجها لحظة واحدة وقرر أن يتبرع على الرغم من رفض الأطباء إجراء العملية بسبب زيادة وزنه، ولكن حبه وإصراره لها صمم على إجراء العملية وإنقاص وزنه فى أسرع وقت.


ونال الفيلم عددًا كبيرًا من التعليقات عبر موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، كما وصف رواد مواقع التواصل الاجتماعى قصة حب رشا ورامز فى الروايات فقط، وأنه لا يوجد زوج مثل شجاعته وحبه لها، حيث تباينت ردود الأفعال، وقالت رشا محمود بطلة الفيلم: لم أتوقع ردود أفعال الناس على الفيلم، وتلقيت اتصالات كبيرة من الأهل والأصدقاء، والكل كان مبسوط بقصة حبنا، أنا فرحت لأنه كان نفسى أقدم له أى شكر والحمد لله شكرته قدام العالم كله وأثبت للناس كلها أن الحب هو الرابط الأقوى فى أى علاقة”.